المنهل التربوى

منتدى المنهل التربوى
إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى نتشرف بتسجيلك والانضمام لأسرتنا
أو سجل دخولك لو أنت عضو بالمنتدى وشارك معنا
كن إيجابيا وفعالا ........بعد التسجيل ضع موضوعا تفيد به أو ردا تشكر صاحبه عليه
مرحبا بك زائرا ومتصفحا لكى تتمكن من المشاركة والحصول على أفضل خدمة يجب أن تسجل دخولك سجل من هنا
مع تحيات قطاع الشرقية التربوى
المنهل التربوى

منتدى تربوى متنوع لسان حال قطاع الشرقية التربوى

/ عام جديد وعلى عملكم شهيد فاستبقوا الخيرات اللهم انصر اخواننا فى سوريا وعجل لهم الفرج والعافية / الإخوان المسلمون والحرية والعدالة يدشنان حملة معا نبنى مصر احتفالا بالثورة

المواضيع الأخيرة

» الإخوان المسلمون- كبرى الحركات الإسلامية - شبهات وردود
الأربعاء يناير 30, 2013 7:34 pm من طرف Admin

» حسن البنا مواقف في الدعوة والتربية
الأربعاء يناير 30, 2013 7:27 pm من طرف Admin

» وسائل التربية عند الإخوان المسلمين
الأربعاء يناير 30, 2013 7:22 pm من طرف Admin

» السيرة النبوية عرض وقائع وتحليل أحداث الدكتور علي محمد الصلاّبي
الأربعاء يناير 30, 2013 7:17 pm من طرف Admin

» مواقف من حياة المرشدين
الأربعاء يناير 30, 2013 7:09 pm من طرف Admin

» منهاج حسن البنا بين الثوابت والمتغيرات
الأربعاء يناير 30, 2013 7:04 pm من طرف Admin

» المتساقطون على طريق الدعوة - كيف .. ولماذا ؟
الأربعاء يناير 30, 2013 6:59 pm من طرف Admin

» مقومات رجل العقيدة على طريق الدعوة
الأربعاء يناير 30, 2013 6:54 pm من طرف Admin

» مجموعة الرسائل للامام حسن البنا
الأربعاء يناير 30, 2013 6:47 pm من طرف Admin

تصويت

مارأيك فى قرارات الرئيس وعزل النائب العام ؟
100% 100% [ 1 ]
0% 0% [ 0 ]
0% 0% [ 0 ]
0% 0% [ 0 ]

مجموع عدد الأصوات : 1

حوض اسماك


    الاحتلال الصهيوني يحرم المقدسيين من شعيرة ذبح الأضاحي

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin
    Admin

    الوقت هو الحياة :
    عدد المساهمات : 141
    نقاط : 384
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 28/09/2012

    الاحتلال الصهيوني يحرم المقدسيين من شعيرة ذبح الأضاحي

    مُساهمة من طرف Admin في الجمعة أكتوبر 19, 2012 9:52 am

    القدس المحتلة- وكالات الأنباء:
    يُحْرَم الفلسطينيون من سكان القدس الشرقية من ممارسة واحدة من أهم شعائر الإسلام، ألا وهي شعيرة ذبح الأضاحي في عيد الأضحى؛ حيث تحظر بلدية القدس المحتلة على الفلسطينيين ذبح المواشي نهائيًّا خارج المسالخ، بينما تسمح للمغتصبين اليهود بذبح الدجاج في عيد الغفران.



    ويقول طاهر (57 عامًا)، صاحب محل جزارة في البلدة القديمة بالقدس، لـ"وكالة أنباء الشرق الأوسط": "تحظر البلدية علينا شراء المواشي الحية أو ذبحها، ومن ثم نلجأ إلى المسالخ الموجودة في أراضي 48 بعد أن أغلقت بلدية الاحتلال المسلخ الوحيد في البلدة الموجود في طريق عناتا بالقرب من قرية شعفاط شمال شرقي القدس، بل حولته مؤخرًا إلى مخزن للقطار الخفيف الذي يربط بين أحياء القدس: الشرقية والغربية".



    وأشار طاهر إلى أن سلطات الاحتلال تمنع الفلسطينيين من ذبح الأضاحي حتى داخل منازلهم، وتفرض غرامة قدرها 48 ألف شيكل (12600 دولار تقريبًا) على كل من يخالف هذا القرار ويتم ضبطه أثناء ذبح الماشية، موضحًا أنه يشتري اللحوم اللازمة لمحله من مسلخ يمتلكه عرب فلسطينيون من قرية دير الأسد بالقرب من عكا، غير أن الطريق من القدس إلى دير الأسد يستغرق ثلاث ساعات، فضلاً عن استئجار سيارة لنقل الماشية المذبوحة تكلفه ألفي شيكل (530 دولار تقريبًا).



    ويشتري خضر (28 عامًا)، وهو يمتلك محل جزارة فوق جبل الزيتون بالقدس المواشي من بئر السبع (71 كلم جنوب غربي القدس) أو من الجولان لذبحها في مسلخ أم الفحم، مشيرًا إلى أن ثمن الخروف الواحد لا يقل عن 500 دولار، وهو ثمن باهظ جدًا بالنسبة للكثيرين من سكان القدس، ومن ثم هناك تراجع كبير في الإقبال على شراء الأضاحي.



    وقال الخبير والباحث في شئون القدس الدكتور جمال عمرو: "يترك الاحتلال المغتصبين اليهود بالقدس الشرقية يحتفلون بيوم الغفران كيفما يحلو لهم؛ حيث يقومون بذبح الدجاج أمام المنازل أو في الشوارع بينما تحظر نهائيًّا على الفلسطينيين ذلك، بل تمنعهم من إدخال أي منتجات حيوانية من لحوم أو ألبان أو جبن إلى القدس بموجب اتفاقية باريس الاقتصادية (التي وقعتها السلطة الفلسطينية مع الكيان الصهيوني عام 1994)، الأمر الذي يكشف عن تفرقة عنصرية مقيتة".



    وقال زياد (35 عامًا)، وهو يعمل بأحد مطاعم القدس وأب لثلاثة أطفال أكبرهم في الثامنة من عمره: أشعر بالأسى الشديد حينما يقترب العيد (عيد الأضحى) ولا أستطيع أن أشتري خروفًا لأطفالي الصغار كي يشعروا بالفرحة مثل أقرانهم في الضفة الغربية.



    وتابع "إذ يحظر علينا الذبح، إضافة إلى أن أسعار الأغنام المذبوحة مرتفعة للغاية، وبالتالي لم يتبق من مظاهر الاحتفال بالعيد سوى شراء الملابس الجديدة لعلها تدخل البهجة إلى نفوسهم".
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 19, 2018 3:12 pm